About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الأربعاء، 2 مايو، 2012

المُنظمة الصحراوية للكرامة والحرية بالطنطان تـُناشد المُجتمع الدولي للضغط على الدولة المغربية من أجل احترام حُقوق الإنسان في الصحراء الغربية

طالبت المُنظمة الصحراوية للكرامة والحرية بالطنطان المُجتمع الدولي وكل المُنظمات الحُقوقية بالضغط على الدولة المغربية من أجل احترام حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، كما أعلنت تضامنها المُطلق مع كافة الضحايا وكل المُعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية، وذلك في بيان صادر عنها يوم الإثنين الموافق لـ 30 أبريل 2012، هذا نصه الكامل:

بيــــــــــــــــــــــــــــان:

إن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي طالت المُوطنين الصحراويين بمدينة العيون/ الصحراء الغربية، يومه السبت 28 أبريل 2012، على إثر الوقفة السلمية التي دعت لها الجماهير الصحراوية أمام مقر المكتب الجهوي للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، وأمام ما يحدث من قمع وحصار يتنافى مع كل المواثيق والعُهود الدولية، وتماشياً مع القرار الأخير لمجلس الأمن الدولي رقم 2044 الصادر يوم 24 أبريل 2012، والذي أوصى فيه الدولة المغربية بضرورة تحسين وضعية حقوق الإنسان بالصحراء الغربية، فإن المُنظمة الصحراوية للكرامة والحرية بالطنطان/ جنوب المغرب وهي تـُتابع عن كتب هذه الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان.

فإنها تـُعلن إلى الرأي العام الوطني والدولي ما يلي:
ـ تضامنها المطلق مع كافة الضحايا وكل المُعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الدولة المغربية.
ـ تنديدها الشديد للانتهاكات الجسيمة التي لازالت ترتكبها الدولة المغربية في حق الصحراويين العزل.
ـ مُطالبتها المجتمع الدولي وكل المنظمات الحقوقية بالضغط على الدولة المغربية من أجل احترام حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.  

المكتب التنفيذي للمنظمة الصحراوية للكرامة والحرية بالطنطان
الطنطان/ جنوب المغرب
30/04/2012