About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الثلاثاء، 26 يونيو، 2012

شرطة الإحتلال المغربية تعتدي بشكل عنيف على قاصر صحراوي بمدينة العيون المُحتلة (مُرفق بصور)

قامتْ قواتُ الإحتلال المغربي مُمثلة في جهاز شرطتها يوم الإثنين الماضي (25 يونيو 2012) بمدينة العيون المُحتلة بالإعتداء بشكل همجي على الطفل الصحراوي القاصر منصور الطنطاني، بعد أن ألقتْ عليه القبض حوالي الساعة التاسعة مساءً بشارع السمارة، وذلك حسبما توصلتْ به أفابريديسا في بلاغ إخباري من مصادر حقوقية صحراوية.

وذكرتْ ذات المصادر على أن قوات شرطة الإحتلال المغربية قامتْ وبدون سابق إنذار بملاحقة القاصر منصور الطنطاني (البالغ من العمر 17 سنة) وألقتْ عليه القبض ثم قامتْ بتعذيبه والتنكيل به في الشارع العام أمام مسمع ومرأى من المارة، لتتركهُ بعد مُدة ليستْ بالقصيرة من التعذيب مُمدداً وسط الشارع وحيداً يُصارع جراحه، الشيء الذي استنفر مجموعة من الصحراويين وجعلهم يلتفون من حوله مُحتجين على ما تعرض له، حيث قامُوا برفقة شقيقه بعدما يئسُوا من قدوم سيارة الإسعاف بنقله بواسطة سيارة أجرة إلى مستشفى "الحسن بن المهدي" من أجل إسعافه.
وهذه بعض صور الضحية منصور الطنطاني داخل المستشفى المذكور التي توصلتْ بها جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين من نفس المصادر.