About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

السبت، 18 أغسطس، 2012

سلطات الإحتلال المغربية تـُفرق مظاهرة بالقوة وتعتقل شاباً صحراوياً وتقتاده إلى وجهة مجهولة بعد انتهاء مباراة لكرة القدم بالعيون المُحتلة

أفادتْ مصادر حُقوقية مُطلعة من مدينة العيون حسبما توصلتْ به أفابريديسا اليوم السبت الموافق لـ 18 أغسطس 2012، أن سلطات الإحتلال المغربية تدخلتْ بقوة مُباشرة بعد انتهاء مبارة لكرة القدم في مدرسة عبد الكريم الخطابي بحي ديريدك بمدينة العيون المُحتلة، بعد رفع الجماهير الصحراوية العديد من الشعارات المُطالبة بتمكين الشعب الصحراوي في حقه الغير قابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

وقد تدخلتْ قوات الإحتلال المغربية بعد إصابتها بهستيريا من جراء فعل الجماهير الصحراوية، لتـُقدم على تفريقها بالقوة المُفرطة، الشيء الذي نجم عنه نـُشوب مُواجهات عنيفة بين المتظاهرين وهذه القوات التي قامتْ باعتقال الشاب الصحراوي الشيخ مانكو وتعريضه للضرب المبرح وإرغامه بالقوة على الصعود إلى سيارة تابعة للشرطة المغربية من نوع لاندروفير 110، ولازال مصيره مجهول لحد الساعة ـ حسب ذات المصادر ـ.