About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

السبت، 7 أبريل، 2012

سلطات الإحتلال المغربية تـُداهم منزل ناشط حقوقي بمدينة الداخلة المُحتلة

اعتدت قوات الإحتلال المغربية، يوم الخميس الماضي بمدينة الداخلة المُحتلة على منزل الناشط الحقوقي، ونة بيدا، عضو لجنة دعم مخطط التسوية الأممي وحماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية/ فرع الداخلة، حسبما أفادت به مصادر حقوقية صحراوية من المدينة.

وقالت هذه المصادر أن "السلطات الأمنية المغربية هاجمتْ منزل الناشط الحقوقي المذكور بدعوى وجود مذكرة بحث في حقه"، وأن "هذا الهجوم تم بواسطة مجموعة من قوات الأمن والاستخبارات المغربية، حيث تعرضت عائلة الناشط الحقوقي الصحراوي للترهيب والاستفزاز إلى جانب السب والشتم بالألفاظ النابية".

وأكدت ذات المصادر أن هذا الهجوم يندرج في إطار "سلسلة متوالية من الانتهاكات المرتكبة بشكل ممنهج ضد الصحراويين وتصاعد موجة العنصرية والتمييز الموجه ضدهم من طرف الدولة المغربية".