About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الثلاثاء، 17 يوليو، 2012

مُعتقلان سياسيان صحراويان يدخلان في في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة تضامناً مع رفيقهم في سجن أيت ملول المغربي

حمّل المُعتقلان السيّاسيان الصحراويّان الشيخ أميدان ويحي محمد الحافظ إعزة، الدولة المغربية ممثلة في المندوبية العامة لإدارة السجون كامل المسؤولية للحالة الصحية المزرية والخطيرة التي يُعاني منها رفيقهما المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي، وذلك في بيان صادر عنهما يوم الثلاثاء الموافق لـ 17 يوليوز 2012؛ هذا نصه الكامل:

بيان إضراب تضامني عن الطعام:
بسبب الحالة المزرية التي يعيشها رفيقنا المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي الذي يخوض معركة الأمعاء الفارغة منذ 11-06-2012 (36 يوماً) من أجل انتزاع حقه والإستجابة لكل مطالبه المشروعة، وبرغم المضاعفات التي يُعاني منها يوماً بعد يوم بسبب إضرابه المفتوح عن الطعام، ومع أن إدارة السجن المحلي بآيت ملول لم تـُبدي أي اهتمام لخطورة حالته الصحية ولا زالتْ على تعنتها رافضة تلبية المطالب والحقوق المشروعة للمعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي .

نـُعلن نحن المعتقلان السياسيان الصحراويان الشيخ أميدان ويحي محمد الحافظ إعزة للرأي العام الدولي والمحلي دخولنا في إضراب عن الطعام لمدة 48 ساعة تضامناً مع المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي، مُعلنان ما يلي :
1ـ تضامننا المبدئي واللا مشروط مع رفيقينا المعتقلان السياسيان الصحراويان المضربيْن عن الطعام الساهل الرتيمي وعيسى بُودا .
2ـ فتح حوار عاجل مع المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي والإستجابة لجميع مطالبه المشروعة فوراً ودون أي شرط  .
3ـ إدانتنا الشديدة لكل مايتعرض له المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي من إهمال ولا مبالات من طرف إدارة السجن المحلي بآيت ملول المغربية  .
4ـ تحميلنا الدولة المغربية ممثلة في المندوبية العامة لإدارة السجون كل المسؤولية للحالة الصحية المزرية والخطيرة التي يعاني منها رفيقنا المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي   .
5ـ مُطالبتنا المنتظم الدولي وكل الضمائر الحية عبر العالم بالضغط على الدولة المغربية وحثها على احترامه كمعتقل سياسي وتمتيعه بكافة حقوقه المشروعة .

وفي الأخير نـُحيي رفيقنا عيسى بودا، الذي يخوض إضراباً مفتوحاً عن الطعام تضامنا مع رفيقنا المعتقل السياسي الساهل الرتيمي، كما نـُعلن تضامننا الشامل مع مجموعة مُعتقلي أكديم إزيك وكل المعتقلين السياسيين الصحراويين .

عن المُعتقلين السياسيين الصحراويينالشيخ أميدان ويحي محمد الحافظ إعزة القابعين في السجن المحلي بآيت ملول المغربية .
حرر بتاريخ: 17-07-2012