About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الأربعاء، 18 يوليو، 2012

إضراب إنذاري للمُعتقلين السياسيين الصحراويين بمختلف السجون المغربية تضامناً مع رفيقهم الساهل الرتيمي المُضرب عن الطعام منذ 11 يونيو 2012

أعلن المُعتقلون السياسيّون الصحراويّون في جميع السجون المغربية خوضهم إضراباً إنذارياً عن الطعام لمدة 48 ساعة ابتداءً من يوم الثلاثاء 17 يوليوز الجاري، تضامُناً مع المُعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي، وذلك في بيان صادر عنهم توصلت أفابريديسا بنسخة منه.

وطالب المُعتقلون السياسيون الصحراويون في ذات البيان الدولة المغربية بتمكين رفيقهم الساهل الرتيمي من جميع حُقوقه القانونية وبشكل فوري، كما حملوها كامل المسؤولية لكل ما قد يترتبُ عن إضرابه عن الطعام من عواقب على صحته.
وفيما يلي النص الكامل للبيان:
 
بيـــــــان: 
احتجاجاً على سياسة الإهمال والمُماطلة وكل وسائل القمع والإستبداد والتميز العنصري التي تنهجها الدولة المغربية بحق المعتقلين السياسيين الصحراويين؛ وتضامننا مع الأخ المناضل والرفيق المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي، الذي يخوض إضراباً مفتوحاً عن الطعام منذ 11 يوينو 2012 احتجاجاً على حرمانه من أبسط حقوقه الأساسية والقانونية التي تكفلها له كافة القوانين والشرائع الدولية كمعتقل سياسي.

نـُعلن نحن المعتقلون السياسيون الصحراويون بكافة السجون المغربية (السجن المحلي بتزنيت، السجن المحلي أيت ملول، السجن الفلاحي بتارودانت، السجن المحلي سلا 1 وسلا2 وبالسجن المحلي لكحل بمدينة العيون المحتلة) ما يلي:
إضراباً إنذارياً عن الطعام لمدة 48 ساعة إبتداءً من يوم الثلاثاء 17 يوليوز 2012 تضامنناً مع المعتقل السياسي الساهل الرتيمي.
مُطالبتنا الدولة المغربية بتمكينه وبشكل فروي من جميع حقوقه القانونية.
دعوتنا كافة الهيئات والجمعيات الحقوقية الوطنية والمغربية والدولية إلى الوقوف بجانب المعتقل السياسي الصحراوي الساهل الرتيمي الذي أصبحت حالته الصحية جد متدهورة وتبعث على القلق.
تحميلنا الدولة المغربية المسؤولية الكاملة لكل ما قد يترتب عن هذه المعركة من عواقب غير محمودة النتائج.
 
عن المعتقلين السياسيين الصحراويين بكل السجون المغربية