About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الخميس، 14 يونيو، 2012

توقيف ثلاثة مُدافعين صحراويين عن حقوق الإنسان بالمدخل الغربي لمدينة العيون المحتلة وتعريضهم للإستنطاق والتهديد من طرف شرطة الإحتلال المغربية

قامتْ قوات الاحتلال المغربية على الساعة الثالة بعد منتصف ليلة البارحة الأربعاء (13 يونيو 2012) بتوقيف ثلاثة مدافعين صحراويين عن حقوق الإنسان عند نقطة التفتيش غرب مدينة العيون المحتلة، حسبما أفادتْ به مصادر أفابريديسا من العيون المُحتلة.

وأضافتْ ذات المصادر على أن عملية توقيف النشطاء الثلاثة، وهم: أحماد حمّاد/ نائب رئيس لجنة الدفاع عن حق تقرير مصير شعب الصحراء الغربية (CODAPSO)، وعبد العزيز أبْيَايْ ولرباس عيْبيد، جاءتْ بينما كانوا في طريقهم عائدين من شاطئ فم الواد، حيث قضوا ساعة من التوقيف بنقطة التفتيش، ثم بعدها قامتْ شرطة الإحتلال المغربية باقتيادهم إلى مركز ولاية الأمن بمدينة العيون المُحتلة ليتم التحقيق معهم واستنطاقهم وتهديدهم في حالة إذا ما استمروا في نضالاتهم ونشاطهم الحُقوقي، لتـُخلي في الأخير سبيلهم بعد ساعات من الاحتجاز الغير قانوني والتعسفي على الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم الخميس.