About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الأحد، 25 مايو، 2014

قضاء الإحتلال المغربي يُصدر حُكماً جائراً في حق مُعتقل سياسي صحراوي تمثل في أربع سنوات سجناً نافذاً



أصدرتْ غرفة الجنايات قضاء الدرجة الأولى بمحكمة الإستئناف بمدينة أغادير المغرببية يوم الجمعة الموافق لـ 23 مايو 2014، حُكماً قاسياً وجائراً في حق المعتقل السياسي الصحراوي عبد الله بُوكيوضْ، تمثل في أربع (04) سنوات سجناً نافذاً، وذلك حسبما أفادتْ به مصادر حُقوقية صحراوية من داخل المناطق المُحتلة.

وحسب نفس المصادر، فإن الحُكم على المعتقل السياسي الصحراوي المذكور جاء بعد أن ظل رهن الاعتقال الاحتياطي لحوالي سبعة أشهر بالسجن المحلي أيت ملول.
وقد أفادتْ عائلة المعتقل عبد الله بوكيُوضْ ـ حسب ذات المصادر ـ أن ابنها مثل أمام المحكمة وهو مضرب عن الطعام منذ 20 مايو 2014 بعد تعرضه للتعذيب وسوء المعاملة يوم الجمعة الموافق لـ 16 مايو 2014  من طرف إدارة السجن بسبب رفضه الذهاب إلى المحكمة بدون الزي الصحراوي (الدراعة)، ومن طرف عناصر الشرطة المغربية بسبب ترديده شعارات مطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير في جلسة سابقة. 
 للتذكير، فإن المعتقل السياسي الصحراوي عبد الله بوكيوض قد تم اعتقاله بتاريخ الـ 27 من أكتوبر 2013، بسد المراقبة التابع للدرك المغربي في الطريق الرئيسية الرابطة بين مدينتي العيون والسمارة المحتلتين، على خلفية المظاهرات والوقفات الاحتجاجية التي شهدتها مدينة أكليميم/ جنوب المغرب أواخر شهر سبتمبر 2013 بعد اغتيال الشاب الصحراوي رشيد الشين رمياً برصاص الدرك المغربي بمدينة آسا/ جنوب المغرب.