About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الخميس، 30 أغسطس، 2012

سلطات الإحتلال المغربية تـُصادر منزل سيدة صحراوية رغماً عن إرادتها وتـُقيم محله مقاطعة حضرية



صادرتْ سُلطات الإحتلال المغربية منزلاً مملوكاً لسيدة صحراوية تـُدعى فاطمة محمد البشير، وأقامتْ محلهُ مُقاطعة حضرية، وذلك رُغماً عن إرادتها، حسبما أفادتْ به المواطنة الصحراوية في مُقابلة مع شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية، التي وجهتْ نداءً عبرها إلى الشعب الصحراوي وكافة الهيئات الإعلامية والحقوقية والسياسية من أجل الوقوف إلى جانبها في محنتها.

وأكدت المُواطنة الصحراوية المذكورة خلال لقائها مقابلتها مع شبكة ميزرات الإعلامية أن باشا مدينة العيون المُحتلة طلب منها تبديل منزلها الكائن بحي الإنعاش رقم 48 بنفس المدينة، ليتم بناء مقاطعة حضرية في مكانه، بعد أن طلب منها اللجوء إلى منزل آخر بديل بشكل مؤقت، وذلك عبر شواهد وتعهدات موقعة من طرفه، لتتفاجأ بعد ذلك بمنعها تماماً من العودة إلى منزلها الأصلي.

وذكرت المواطنة الصحراوية فاطمة محمد البشير أن سلطات الاحتلال المغربية بمدينة العيون المحتلة هددتـْها أكثر من مرة، كما  تسببتْ لها في مشاكل اﻗﺘﺼﺎدﻳة واﺟﺘمﺎﻋيﺔ وﻨﻔﻴﺴﺔ، وأكدت كذلك أنها ستدخل في اعتصام مفتوح أمام منزلها الأصلي حتى تسترجعه وكامل حقوقها المسلوبة .