About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الجمعة، 19 يوليو، 2013

أفابريديسا تستنكر منع السلطات المغربية للعداء الصحراوي صلاح أميدان من زيارة عائلته بالعيون المحتلة




استنكرتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين منع السلطات المغربية للعداء الصحراوي صلاح الدين أميدان من زيارة عائلته بمدينة العيون المحتلة، وذلك في بيان أصدرتهُ عقب طرده من قبل السلطات المغربية له مباشرة بعد أن وصل إلى مطار مدينة العيون المحتلة، حيث أرغمتهُ على العودة من حيث أتى وفي نفس الطائرة.

وفيما يلي النص الكامل للبيان:  
علمتْ جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين (AFAPREDESA) بإقدام السلطات المغربية على منع العداء الصحراوي صلاح الدين أميدان، من دخول مدينة العيون/ الصحراء الغربية، وذلك يوم 17 يوليوز 2013، ومنعه من مغادرة الطائرة التي أقلته من مطار لاس بالماس بجزر الكناري الإسبانية، ثم أرغمته على العودة من حيث أتى على متن نفس الطائرة.
جدير بالذكر أن العداء الصحراوي المذكور كان ينوي زيارة ذويه بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية، وخصوصاً والده الذي يُعاني من داء السكري الذي يَلزمُه معه إجراء تعمليات لتصفية الدم (ادياليز)، كما تجدر الإشارة كذلك إلى السلطات المغربية سبق لها وأن منعته من زيارة ذويه السنة الماضية وطردته رفقة شقيقيه من مطار مدينة مراكش المغربية بعد احتجازهم لمدة 24 ساعة بالمطار.
إن جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين (AFAPREDESAلتستنكر وبشدة هذا الانتهاك السافر للحق في التنقل الذي تكفله كافة المواثيق الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان، وتـُوجه نداءً مُلحاً إلى الهيئات الدولية والمُنظمات الحقوقية للتدخل العاجل من أجل تمكين صلاح الدين أميدان من التنقل للقاء ذويه بكل حرية، وللضغط على الدولة المغربية لوقف جميع أنواع انتهاكات حقوق الإنسان بالصحراء الغربية، كما تـُجدد الجمعية مُطالبتها بضرورة توسيع صلاحيات بعثة "المينورسو" لتشمل مراقبة وحماية حقوق الإنسان أو خلق آلية أممية تـُعنى بهذه المهمة.