About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الخميس، 14 يونيو، 2012

السلطات المغربية تـُرحل العداء الصحراوي صلاح الدين أميدان وأخويه وزوجة أخيه النرويجية إلى الديار الفرنسية بعد احتجاز دام 24 ساعة بمطار مراكش

أقدمت السلطات المغربية على ترحيل العداء الصحراوي صلاح الدين أميدان رفقة شقيقيه مصطفى وأبّا الشيخ وزوجة أخيه النرويجية الجنسية إلى العاصمة الفرنسية باريس، وذلك مساء اليوم الخميس 14 يونيو الجاري.

وقد أفاد العداء الصحراوي صلاح الدين أميدان من مطار باريس في اتصال هاتفي أجرتهُ معه جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين على الساعة 19:00، بأنه وجد في استقباله في المطار الشرطة الفرنسية التي سارعتْ إلى أخذ كل المعلومات المتعلقة بالرحلة وبأسباب الترحيل.

وأكد صلاح الدين بأن السلطات المغربية كانتْ قد سمحتْ بمرور شقيقيه وزوجة أخيه إلى مدينة العيون المُحتلة، حيث كانوا متوجهين لزيارة عائلتهم وذويهم، إلا أنها رفضتْ ذلك بالنسبة له هو، الشيء الذي رفضه الإخوة مُصرين على مرورهم جميعاً كما أتوا أو إرجاعهم جميعاً.

جدير بالذكر على أن مُوظفاً بالقنصلية الفرنسية بمدينة مراكش المغربية كان قد زار المجموعة صباح اليوم في مطار مراكش، وحاول إقناعهم بالتعاطي مع مطلب السلطات المغربية، مشيراً إلى أن اتفاقاً بين المغرب وفرنسا قد أجري يوم الأربعاء يقضي بأن طالبي اللجوء السياسي بفرنسا عليهم ن يطلبوا التأشيرة مُستقبلاً من السلطات المغربية وليس من السلطات الفرنسية كما جرت العادة، إلا أن صلاح الدين أميدان ذكر بأنه وإخوته قد وطأوا تـُراب مطار مراكش قبل صدور هذا الإتفاق مما يعني أنه لا يُمكن أن يطبق عليهم، مُؤكداً أنه لم يأت في هذه الزيارة لمناقشة قضايا سيّاسية، بل أنه أتى رفقة إخوته لزيارة والدهم المريض والذي يتواجد بمدينة العيون في الصحراء الغربية وليس في المغرب.