About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الخميس، 10 مايو، 2012

تدخل عنيف لقوات الإحتلال المغربية ضد وقفة سلمية لتنسيقية أكديم إزيك بمدينة العيون المحتلة يُخلفُ عدة ضحايا اثنين منهم في حالة خطيرة

تدخلتْ قوات الإحتلال المغربية عشية يوم أمس الأربعاء الموافق لـ 09 ماي 2012 (حوالي الساعة السادسة) بعنف مُفرط ضد وقفة سلمية نظمتها تنسيقية أكديم إزيك، بشارع السمارة (قبالة حي معطى الله) بمدينة العيون المُحتلة، وذلك حسبما توصلت به جمعية أولياء المُعتقلين والمفقودين الصحراويين من مصادرها بالمدينة.

وأكدتْ نفس المصادر، على أن التدخل الذي شاركتْ فيه قوات الشرطة بزي مدني ورسمي والقوات المُساعدة المغربية، كان عنيفاً، وخلف عديد الإصابات في صفوف المُحتجين الصحراويين، نذكر منهم على سبيل المثال لا الحصر ـ حسب قائمة أولية توصلتْ بها الجمعية ـ كل من:

ـ محمد الطالب.
ـ الصالحي لحبيب.
ـ سعيد هداد (من ذوي الإحتياجات الخاصة).
ـ سلم لمام.
ـ حمدو البخاري.
ـ الزينة الشتوكي.
ـ خديجة الزين.
ـ المكبولة حماد.
ـ أم لخوت لحسن.

وأضافت ذات المصادر، بأن سلم لمام وسعيد هداد تم نقلهما في حالة خطيرة نتيجة التدخل إلى مستشفى "حسن بن المهدي" بنفس المدينة.