About Us

جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين، هي منظمة غير حكومية تأسست في 20 أغسطس 1989 بمخيمات اللاجئين الصحراويين/ جنوب ـ غرب تندوف الجزائرية، تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية، وهي عضو مراقب في اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان وعضو في التحالف الدولي لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، بالإضافة إلى شبكة علاقاتها الواسعة مع عديد المنظمات والهيئات الحقوقية عبر العالم. وبالرغم من أنها منظمة محظورة من طرف الحكومة المغربية، إلا أنها تزاول نشاطها باستمرار في الجزء المحتل من الصحراء الغربية وفي جنوب وداخل المغرب، وذلك إما بالتنسيق مع نظيراتها من الجمعيات والمنظمات الحقوقية الصحراوية أو مع ممثليها الذين يعملون بطريقة سرية خوفاً من اكتشافهم من قبل السلطات المغربية... وللتواصل مع الجمعية يـُرجى الإتصال على الرقم التالي: 49921955 (213+) أو مراسلتها عن طريق أحد العناوين الإلكترونية التالية: afapredesa2@yahoo.es أو afapredesa2011@gmail.com أو afapredesa2012@gmail.com

الاثنين، 26 مارس، 2012

توقيف الحقوقي الصحراوي سعيد الوعبان من طرف الشرطة المغربية وإخضاعه للإستنطاق والتهديد

أوقفت شرطة الإحتلال المغربية بزي مدني المُعتقل السياسي الصحراوي السابق والمدافع عن حقوق الإنسان، سعيد الوعبان (البالغ من العمر 27 سنة)، وذلك صباح أول أمس السبت 24 مارس الجاري، حسبما أفادت به اللجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بكليميم/ جنوب المغرب.

وحسب نفس المصدر، فقد خضع الناشط الصحراوي المذكور للتحقيق لأزيد من 20 دقيقة داخل مركز للدرك الملكي، وذلك أثناء مُحاولته زيارة المهرجان السنوي الذي تـُنظمه السلطات المغربية بمدينة الطنطان/ جنوب المغرب.
كما تعرض للتهديد والوعيد من قبل عميد الشرطة المركزي المدعو مصطفى كمور، الذي يُضايقه بشكل مستمر بسبب نشاطه الحقوقي ومواقفه السياسية من قضية الصحراء الغربية، حيث أشرف هذه المرة على استنطاقه عن الدوافع التي تقف وراء زيارته للمهرجان وحول طبيعتها، قبل أن يُقرر إحالته على مركز الدرك الملكي، متوعداً إياه بأشد العقوبات وأن أمثاله من الصحراويين لا يستحقون إلا المُكوث داخل أقبية السجون المغربية ـ حسب إفادته لذات المصدر ـ.

في غضون ذلك احتج المُدافع الصحراوي على عناصر الدرك الملكي، وطالبهم بفتح محضر لتسجيل أقواله، إلا أنهم طلبوا منه مُغادرة المركز بكونهم لا يملكون حجج لتوقيفه، وأن عميد الشرطة المركزي مصطفى كمور، الذي أحاله عليهم ليستْ لديه سلطة تخول له هذه المهمة التي تبقى محصورة داخل المجال الحضري لنفوذ عمله بالمدينة.

يُذكر إلى أن الناشط الحقوقي الصحراوي سعيد الوعبان، عضو اللجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بكليميم/ جنوب المغرب، سبق وأن تعرض للاعتقال بتاريخ 25 يوليوز 2009 بمدينة السمارة المحتلة، وأدين حينها بسنتين سجناً نافذاً قضاها متنقلاً بين السجون المغربية على خلفية نشاطه الحقوقي ومواقفه السياسية من قضية الصحراء الغربية، ليُفرج عنه بتاريخ 28 يوليوز 2011 من السجن المحلي رقم 01 بمدينة سلا المغربية، بعد انتهاء مدة محكوميته الجائرة.